مايميز المجمعات التعليمية

تسعى شركة عطاء التعليمية لتهيئة بيئة مدرسية فريدة من نوعها تكون جاذبة ومحفّزة لطلابها بتوفير كافة الإمكانات اللازمة لإثرائهم معرفيًا من خلال تنظيم العديد من الأنشطة والفعاليات التي تساهم في بناء شخصية الطالب وإثرائه علميًا وثقافيًا من الناحية الشخصية والاجتماعية، حيث تنظم مدارس الشركة برامج متنوعة تهدف إلى تقديم مادة علمية إثرائية للراغبين في الاستزادة في أحد الجوانب العلمية أو تطوير مهارات معينة. فبالإضافة إلى الحصص الأسبوعية المقررة ضمن الجدول الدراسي لتدريب الطلاب على اختبارات القدرات والتحصيلي، توفر الشركة لطلابها برامج تدريبية متخصصة في هذين الاختبارين تُعقد خارج أوقات عمل المدارس.

بالإضافة إلى اهتمام الشركة في الجانب التعليمي لطلابها، تحرص الشركة على توفير بيئة مدرسية تساهم في بناء شخصية الطالب وإكسابه مهارات جديدة في الجوانب الأخرى، حيث تنظم الشركة برامج للتدريب على السباحة والفروسية وأنشطة رياضية مسائية أخرى. كما تنظم بين الحين والآخر برامج للتدريب على المهارات الحياتية مثل القيادة والإلقاء والحوار والتواصل الاجتماعي والتفكير الابداعي.

الكادر التعليمي

تحرص الشركة على الارتقاء بمعلميها في الجانب التعليمي وتعمل بموجب سياسة انتقائية لاختيار الكفاءات الأقدر على المساهمة في تحقيق رؤية الشركة ورسالتها. ويضم الكادر التعليمي لمدارس شركة عطاء التعليمية نحو 257 معلمًا ومعلمة حاصلين على شهادات عليا من درجة الماجستير والدكتوراة وما يعادلهما، منهم الحاصلين على شهادة الدكتوراة وشهادة الماجستير ومنهم من اجتاز السنة التنفيذية لدراسة الماجستير. كما يضم الكادر التعليمي معلمين بخبرات تتجاوز العشرين عامًا في مجال التعليم.

وفضلًا عن حرص الشركة على استقطاب الكفاءات المتميزة، تبذل الشركة جهودًا مستمرة لتطوير منسوبيها مهنيًا وتقديم المساندة والدعم لهم، وتقوم بعقد دورات تدريبة وورش عمل بشكل دوري؛ يتم تصميمها بما يتناسب مع الاحتياج الوظيفي للشركة والاحتياج الفردي للمنسوبين.

وقد قامت الشركة باستحداث جهاز إشرافي خاص بها يُعنى بالإشراف فنيًا على الكادر التعليمي والتأكد من تطبيق استراتيجيات الشركة داخل المدارس. من أبرز مهامه: تقويم أداء المعلمين والمعلمات باستخدام أساليب تقويم مختلفة تشمل – على سبيل المثال – زيارات مستمرة للمدارس وعقد اختبارات سنوية موحدة لجميع طلاب وطالبات المدارس الأهلية التابعة لها ضمن برنامج قياس الكفاءة التعليمية لدى الطلاب بحيث تتأكد من إتقان المعلم في إيصال المعلومة. وتوظّف الشركة نتائج هذه الاختبارات في تطوير خدماتها التعليمية بشكل عام والتعرف على أوجه القصور (إن وجدت) لمعالجتها في الوقت المناسب وبالطريقة الصحيحة. وكان لهذه الجهود أثر ملموس في تحسن أداء الطلاب والطالبات في اختبارات القدرات والتحصيلي التابعة للمركز الوطني للقياس حسب تصنيف هيئة تقويم التعليم والتدريب خلال السنوات الماضية.

خدمات النقل

حرصًا من الشركة على تقديم خدمات متكاملة وتوفير كافة سبل الراحة لعملائها من الطلاب والطالبات وأولياء أمورهم، تقدّم الشركة خدمات نقل الطلاب والطالبات من المدارس وإليها برسوم سنوية محددة في جميع مجمعاتها التعليمية، ولدى الشركة ومجمعاتها التابعة أسطولًا يضم أكثر من مئتين (200) حافلة مخصصة لنقل الطلاب والطالبات من المجمعات التعليمية وإليها.

البيئة المدرسية

تسعى الشركة لتهيئة بيئة مدرسية فريدة من نوعها تكون جاذبة ومحفّزة لمنسوبي المدارس من الطلاب والمعلمين والإداريين، وتهتم الشركة بشكل خاص بجودة مرافق مدارسها وكفاءة كادرها التعليمي من الناحية التعليمية، بالإضافة إلى تنظيم العديد من الأنشطة والفعاليات التي تساهم في بناء شخصية الطالب وإثرائه علميًا وثقافيًا من الناحية الشخصية والاجتماعية. وفيما يلي وصف مختصر للبيئة المدرسية داخل المجمعات.

مرافق المدارس

تعتبر مرافق المدارس أحد المعايير المؤثرة على مدى إقبال الطلاب والطالبات على الانضمام لمدارس الشركة. وقد أولت الشركة عناية خاصة لهذا الجانب لتوفير بيئة مناسبة ترقى لمستوى جودة الخدمات التعليمية المقدمة؛حيث تم تجهيز المرافق التابعة لمجمعات الشركة بأحدث الأجهزة والبرامج لدعم الأداء التعليمي، وتقوم الشركة بأعمال صيانة وتحسينات دورية مستمرة للحفاظ على مبانيها والمرافق التابعة لها؛مع حرصها على الالتزام بمتطلبات وزارة التعليم والجهات الحكومية ذات الصلة فيما يتعلق بسلامة المنشآت وجودتها. وتشتمل جميع المجمعات بحد أدنى على المرافق الأساسية التالية:

الفصول الدراسية

تم تجهيز جميع فصول مدارس الشركة بالتقنيات الحديثة من جهاز حاسب آلي مع ملحقاته وبروجكتر وسبورات ذكية تشجع التعليم التفاعلي داخل الفصل. كما تحتوي بعض الفصول الدراسية على البروجكتر التفاعلي.

المقاصف

تخضع مقاصف مدارس الشركة لمراجعات دورية للتأكد من امتثالها لاشتراطات النظافة والصحة، وعادة ما تتعاقد الشركة مع جهات خارجية لتشغيل مقاصفها.

المسارح

وهي مسارح متعددة الأغراض مجهزة بأهم التقنيات اللازمة تخدم المجمع بالكامل.

المختبرات

تم تجهيز المختبرات العلمية في مدارس الشركة بكل ما يحتاجه الطالب والمعلم من أجهزة وأدوات ومواد مناسبة للمناهج المقدمة لتطبيق الدروس عمليًا.

معامل الحاسب الآلي

تحتوي مجمعات الشركة على معامل للحاسب الآلي مجهزة بالكامل بأنظمة حديثة. وإضافة إلى ذلك تحتوي بعض مجمعات الشركة على معامل خاصة للغة.

الساحات

تحتوي مدارس الشركة على ساحات داخليةوخارجية يقضي فيها الطلاب أوقاتهم خارج الفصول الدراسية ويتم تنظيم بعض الأنشطة اللامنهجية فيها من وقتٍ لآخر.

وبالإضافة إلى المرافق الأساسية المذكورة أعلاه، تحتوي بعض مدارس الشركة على مرافق إضافية تميزها عن غيرها، منها على سبيل المثال:

النوادي العلمية

تولي الشركة اهتمامًا كبيرًا بالبحث العلمي والابتكار؛وتسعى لإعداد جيل من الطلاب يكون قادرًا على الابتكار والتعامل مع التقنية؛ليسير بخطى واثقة نحو رؤية المملكة 2030. وقد كان للشركة قدم السبق في هذا المجال إذ افتتحت في عام 1420هـ (الموافق 1999م) أول نادٍ علمي مدرسي على مستوى منطقة الرياض يهدف إلى رعاية الطلاب في مجالات العلوم المختلفة وتدريبهم على البحث العلمي وتطوير أفكارهم لتحويلها إلى ابتكارات علمية مع التركيز على إعداد الطلاب للمشاركة في المسابقات والأنشطة العلمية على مستوى الوزارة والمنشآت التعليمية الأخرى. ويحتوي على خمسة أقسام مختلفة:

الورشة الإلكترونية  
وهي ورشة مجهزة بكافة أجزاء ومكونات الدوائر الإلكترونية، يتعلم فيها الطالب توصيل الدوائر الإلكترونية وتصنيع وصيانة الأجهزة الكهربائية والإلكترونية
القبة الفلكية
الصناعات الكيميائية
معمل الروبوتات
متحف الحيوانات المحنطة

إضافة إلى اهتمام الشركة في تطوير نواديها العلمية، بدأت الشركة في تبني مناهج العلوم وتقنية المعلومات والهندسة والرياضيات (STEM)، وهي فلسفة للتعلم قائمة على التكامل بين العلوم وتقنية المعلومات والهندسة والرياضيات، بحيث تعتمد على التعلم المستند للمشكلات مع توظيف الأساليب الإبداعية لحلها مع تقديم تجارب علمية تركز على ربط التعليم بالحياة اليومية. وقد أوجدت الشركة قسمًا خاصًا لها في بعض المجمعات التعليمية مجهّزًا بالأدوات والمواد اللازمة.

ينظم النادي العلمي عدد من الدورات في مجالات العلوم، مثل دورة الإلكترونيات و الروبوت،ودورة الصناعات الكيميائية،ودورة الفلك،ودورة تشريح وتحنيط الحيوانات. وقد حقق النادي العلمي لمدارس الروّاد الأهلية المركز الأول كأفضل نادي علمي على مستوى منطقة الرياض للأعوام 1421هـ – 1430هـ على التوالي.

مرافق أخرى

تحتوي بعض مدارس الشركة على مرافق إضافية غير ما سبق ذكره أعلاه مثل الصالات الرياضية في قسم البنين والورش المهنية وغرف الموهبة ومركز اللغة العربية،والمقرأة في المجمعات التي تقدم مسار تحفيظ القرآن الكريم،وغيرها.

أنشطة وبرامج إثرائية

تحرص الشركة على توفير بيئة مدرسية جاذبة لطلابها وتوفير كافة الإمكانات اللازمة لإثرائهم معرفيًا، حيث تنظم مدارس الشركة برامج متنوعة تهدف إلى تقديم مادة علمية إثرائية للراغبين في الاستزادة في أحد الجوانب العلمية أو تطوير مهارات معينة. بالإضافة إلى الحصص الأسبوعية المقررة ضمن الجدول الدراسي لتدريب الطلاب على اختبارات القدرات والتحصيلي، توفر الشركة لطلابها برامج تدريبية متخصصة في هذين الاختبارين تُعقد خارج أوقات عمل المدارس.

بالإضافة إلى اهتمام الشركة في الجانب التعليمي لطلابها، تحرص الشركة على توفير بيئة مدرسية تساهم في بناء شخصية الطالب وإكسابه مهارات جديدة في الجوانب الأخرى، حيث تنظم الشركة برامج للتدريب على السباحة والفروسية وأنشطة رياضية مسائية أخرى. كما تنظم بين الحين والآخر برامج للتدريب على المهارات الحياتية مثل القيادة والإلقاء والحوار والتواصل الاجتماعي والتفكير الابداعي.

جدير بالذكر أن الشركة تنظم خلال فترة الصيف نوادٍ صيفية تحت إشراف وزارة التعليم تتضمن برامج علمية وثقافية ورياضية متنوعة تسعى من ورائها إلى الجمع بين الترفيه واستثمار أوقات الطلاب والطالبات بما يعود بالنفع عليهم. وتستهدف هذه البرامج الصيفية الطلاب والطالبات من منسوبي مدارس الشركة ومن خارجها. وقد حصلت بعض النوادي الصيفية التابعة لمدارس الشركة على مدى السنوات الماضية على تصنيف ممتاز من وزارة التعليم مقارنة بغيرها من النوادي في المنطقة، كما حصلت على المركز الثاني لأفضل تقرير إعلامي مصوّر للأندية الموسمية مما يعكس جودة هذه البرامج ودورها الإيجابي في استثمار الجيل الناشئ.

-->